أعادت شركة تويتر، يوم الجمعة، علامة «رسمي» إلى بعض الحسابات ، بعد أيام فقط من التخلص منها، بينما أبلغ العديد من المستخدمين عن اختفاء الخيار الجديد للحصول على علامة التحقق الزرقاء مقابل اشتراك شهري، وذلك وفقاً لما أوردته وكالة رويترز.

 

 

 

 

وأضافت الوكالة أن هذه الخطوة تأتي في أعقاب زيادة في الحسابات المزيفة على المنصة، بعد أن سمح الرئيس الجديد إيلون ماسك للمستخدمين بدفع 8 دولارات مقابل علامة الاختيار الزرقاء، والتي تم استخدامها سابقًا للحسابات التي تم التحقق منها من السياسيين والممثلين والشخصيات الرئيسية الأخرى.

وأدت الفوضى التي أحدثها القرار الجديد، إلى ظهور عدد كبير من الحسابات المزيفة، والتي حملت أسماء علامات تجارية معروفة، وعدد من الشخصيات السياسية والفنية.

 

By Editor

اترك رد