بدأ الملياردير الأميركي “المثير للجدل” إيلون ماسك حملته بإجراء التغييرات الجذرية على موقع التواصل الاجتماعي العملاق “تويتر”، بعد ساعات من استحواذه رسميا على الموقع.

 

 

 

 

أول تصريحات ماسك بعد استحواذه على “تويتر”  كانت “لقد تحرر الطائر”، في إشارة إلى الطائر الذي يمثل شعار المنصة، اعتبره كثيرون دليلا على رغبة الملياردير الأميركي في تقليل القيود على المحتوى الذي يمكن نشره.

ماذا فعل ماسك في الساعات القليلة الماضية بعد بداية ولايته كمدير تنفيذي ومالك لتويتر؟
  • قال إنه يخطط لإلغاء العديد من الوظائف، مما يترك موظفي تويتر البالغ عددهم 7500 قلقين بشأن مستقبلهم.
  • في استفتاء أجراه موقع “بلايند” لموظفي تويتر، حول ما إذا كانوا يعتقدون بأنهم سيحتفظون بوظائفهم بالشركة بعد 3 أشهر، 10 بالمئة فقط أجابوا بـ”نعم”.
  • قبل إبرام الصفقة، دخل ماسك إلى مقر تويتر يوم الأربعاء بابتسامة كبيرة حاملا مغسلة من الخزف، ثم غرد بعد ذلك “تعودوا على الأمر”.
  • قام بتغيير وصف ملفه الشخصي على تويتر إلى “Chief Twit” أو مدير المغردين.
  • أقال ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تويتر، باراغ أغراوال.
  • أقال ماسك المدير المالي في شركة تويتر، نيد سيغال.
  • أقال ماسك رئيس الشؤون القانونية والسياسات في شركة تويتر، فيجايا جادي.
  • ماسك اتهمهم بتضليل مستثمري تويتر بشأن عدد الحسابات المزيفة على المنصة.
  • أكدت مصادر أن أغراوال وسيغال كانا في مقر تويتر في سان فرانسيسكو عندما أُغلق الاتفاق، وتم طردهما للخارج برفقة رجال الأمن.

By Editor

اترك رد